منتدى البدائل العربي للدراسات: مؤسسة بحثية تأسست عام 2008 وتسعى لتكريس قيم التفكير العلمي في المجتمعات العربية، وتعمل على معالجة القضايا السياسية والاجتماعية والاقتصادية في إطار التقاليد والقواعد العلمية، بعيدا عن لغة التحريض والدعاية السياسية، في إطار احترام السياقات السياسية والاجتماعية الخاصة، وأيضا القيم الإنسانية العالمية. ويعمل المنتدى على توفير مساحة لتفاعل الخبراء والنشطاء والباحثين المهتمين بقضايا الإصلاح في المنطقة العربية، تحكمها القواعد العلمية واحترام التنوع، كما يحرص المنتدى على تقديم البدائل السياسية والاجتماعية الممكنة، وليس فقط المأمولة لصانع القرار وللنخب السياسية المختلفة ومنظمات المجتمع المدني، في إطار احترام قيم العدالة والديمقراطية.

منتدى البدائل العربي للدراسات (AFA) يتخذ شكلا قانونيا متمثل في شركة ذات مسئولية محدودة (س.ت. 30743)

نوران أحمد

حيث أن هذه الفترة هي مرحلة إعادة بناء لكثير من المفاهيم والمؤسسات السياسية، تجيء هذه الورقة لتتناول مسألة الالتزام الحزبي، حيث أن مثل هذه الثقافة والبنية المؤسسية لم تترسخ بعد في الثقافة السياسية المصرية، كما أنها ما زالت في طور التجربة.

في ظل المرحلة الانتقالية التي تعيشها الدول التي شهدت ثورات في المنطقة العربية، وبعد ميراث طويل من القهر والفساد والاستبداد الذي مارسته النظم التي سقطت في هذه الدول، كان من الطبيعي أن تطفو مشكلات عديدة على السطح في هذه الدول، و كان أحد أكبر هذه المشكلات هو موضوع وحدة أراضي الدولة والذي برز في اليمن وليبيا.

يتميز الحكم التشاركي بجهود تجعل المؤسسات الديمقراطية أكثر إدماجية، فيما يشكل قطيعة مع الرؤى التي تقلل من المشاركة وتحصر العمل السياسي في التصويت، وتتعامل مع الديمقراطية كمجرد طريقة لتشكيل حكومات. في هذا السياق، تتناول هذه الورقة قضية الديمقراطية التشاركية باعتبارها الشكل الأحدث من أشكال الديمقراطية التي أخذت بها عدة دول في أمريكا اللاتينية في إطار التحول الديمقراطي التي شهدته القارة. من خلال نقاط رئيسية هي: ماهية مفهوم الديمقراطية التشاركية، وأسباب ظهورها، والتعرض للحالة البرازيلية كنموذج للديمقراطية التشاركية، وكيف يمكن الأخذ بهذا النموذج في الحالة المصرية، وكيف يمكن أن ينعكس في الدستور المصري.

يتميز الحكم التشاركي بجهود تجعل المؤسسات الديمقراطية أكثر إدماجية، فيما يشكل قطيعة مع الرؤى التي تقلل من المشاركة وتحصر العمل السياسي في التصويت، وتتعامل مع الديمقراطية كمجرد طريقة لتشكيل حكومات. في هذا السياق، تتناول هذه الورقة قضية الديمقراطية التشاركية باعتبارها الشكل الأحدث من أشكال الديمقراطية التي أخذت بها عدة دول في أمريكا اللاتينية في إطار التحول الديمقراطي التي شهدته القارة. من خلال نقاط رئيسية هي: ماهية مفهوم الديمقراطية التشاركية، وأسباب ظهورها، والتعرض للحالة البرازيلية كنموذج للديمقراطية التشاركية، وكيف يمكن الأخذ بهذا النموذج في الحالة المصرية، وكيف يمكن أن ينعكس في الدستور المصري.

<< البداية < السابق 1 2 3 4 التالي > النهايــة >>
صفحة4 من 4

RSSFaceBookTwitterYouTube

لا يوجد أحداث في الوقت الحالي
عرض جميع الأحداث

تويتر

كتب

فيس بوك